هيئة الترفيه توضح البروتوكولات الصحية لحضور العروض الحية بالمقاهي والمطاعم

هيئة الترفيه توضح البروتوكولات الصحية لحضور العروض الحية بالمقاهي والمطاعم

أعلنت الهيئة العامة للترفيه أهم ضوابط البرتوكولات الصحية ضمن قوائم الإجراءات الاحترازية الخاصة التي يجب الالتزام بها، وذلك أثناء تقديم العروض الحية التي تقدم في المقاهي ومطاعم، حيث تضمنت السماح فقط بتقديم فقرات من العزف الحي المنفرد، على آلة وترية واحدة، علاوةً على إتباع التعليمات الخاصة عقب الحصول على الترخيص، إذ نص البرتوكول الصحي الخاص بالعروض الحية، سواءً بالمطاعم أو المقاهي في على مجموعة من الاشتراطات منها تخصيص مكان للعازف، إضافةً لضمان توفير مسافة لا تقل عن المترين بين المنطقة التي يجلس بها العازف، وبين الزوار والعاملين.

ارتداء الكمامة أهم البروتوكولات الصحية للعروض

وشددت هيئة الترفيه على وجوب إلزام كل مقدمي العروض الحية، بارتداء الكمامة طوال فترة التواجد فيها سواءاً بالمطعم أو المقهى، وأكدت الهيئة من جانبها أيضاً، على منع تقديم أي عروض غنائية أو عروض “استاند آب كوميدي”، والمعروفة بعروض الكوميديا الارتجالية خلال الفترة القادمة، حتى صدور قرار آخر.

مراجعة للدليل الإرشادي

وتأتي هذه الاشتراطات مكملةً لضوابط الدليل الإرشادي من هيئة الترفيه، والذي أصدرته عقب اتخاذ المملكة قرار العودة للفتح الكامل للاقتصاد، وعودة الأنشطة الترفيهية، والذي تضمن العديد من البروتوكولات الصحية والوقائية الخاصة بعودة النشاط في مدن الملاهي ومراكز الترفيه.

إضافةً لاحتواء الدليل على بروتوكولات وقائية يجب الالتزام بها، خاصةً خلال إقامة الفعاليات حيث تضمنت العديد من الإجراءات، وركزت على الجوانب التالية: التوعية الصحية، التباعد الجسدي، المدة الزمنية للمخالطة، البعد التنظيمي والوقائي.

وأشارت الهيئة، إلى أنها ستقوم بمراجعة للدليل الإرشادي، وسوف تعمل على تطويره وتزويده لاحقاً، بكل ما يتعلق بعودة الأنشطة الترفيهية والفعاليات الفنية، وهذا في إطار يتماشى مع خطة العودة بحذر، والتي تتناسب مع المراحل المقبلة حسب تعليمات وزارة الصحة السعودية والجهات المعنية، وبما يضمن تحقيق السلامة لجميع الزائرين والرواد والعاملين.