moe gov ae الدخول الذكي “موقع المنهل” .. غدا نتائج الثانوية العامة بالإمارات.. بنظام درجات الطالب .. وكيفية الاستعلام عنها

moe gov ae الدخول الذكي “موقع المنهل” .. غدا نتائج الثانوية العامة بالإمارات.. بنظام درجات الطالب .. وكيفية الاستعلام عنها

تنتهي الامتحانات النهائية، لطلاب الثانوية العامة بالإمارات، في 6 يوليو 2020، حيث بدأ التصحيح الإلكتروني لنتائج الطلاب، فور الانتهاء من كل مادة، ويتم الإعلان عنها جميعا في وقت قامت وزارة التربية والتعليم بتحديده، حيث يقوم موقع المنهل التعليمي بالإعلان عن ظهور النتائج الخاصة بالطلاب، على أن يتم إرسال النتائج للطلاب بالرسائل النصية على الهاتف النقال لهم.

نتائج الثانوية العامة عبر موقع المنهل التعليمي

  • نتائج الثانوية العامة عبر موقع المنهل التعليمي
  • موعد نتائج الثانوية العامة 2020

موعد نتائج الثانوية العامة 2020

تم عمل الاختبارات الخاصة بالطلاب، لجميع المراحل، هذا العام، بشكل إلكتروني، استكمالا لمنظومة التعليم عن بعد، والذي اتبعته الإمارات، وأغلب الدول العربية، بعد جائحة كرونا، وذلك لضمان التباعد الاجتماعي، والتعظيم لمنظومة التعليم الإلكتروني المتطور، وبعد استمرار الاختبارات التي تخص الطلاب بالمرحلة الثانوية، وجميع المراحل التعليمية، قامت وزارة التربية والتعليم بتحديد موعد انتهاء جميع امتحانات الطلاب، للفصل الدراسي الثاني 2020، وذلك بعد انتهاء الامتحانات التعويضية لطلاب الصف الثاني عشر والتي تكون كالتالي:

  • انتهاء اختبارات الطلاب للفصل الدراسي الثاني في 6 يوليو 2020 لمواد الرياضيات والتربية الدينية الإسلامية.
  • يتم الإعلان عن نتائج الطلاب فورا، في 7 يوليو 2020، برسائل نصية للطالب.
  • للاستعلام عن نتائج الطلاب، بنظام درجات الطالب، تكون بالدخول على رابط المنهل.
  • دخول موقع وزارة التربية والتعليم بالامارات.
  • يتم تحديد يومي 7 ، 8 يوليو 2020، لإعادة اختبارات الطلاب، إمسات، الاختبار القياسي، والذي يكون في مادتين فقط من المواد الأساسية(اللغة العربية – الانجليزية – الرياضيات – الفيزياء).
  • يتم إرسال النتائج للطلاب عبر رسائل نصية على الهاتف الخاص بالطالب، أو ولي الأمر.

وقامت وزارة التربية والتعليم، وأيضا وزارة الصحة، باتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية ضد انتشار فيروس كرونا، وذلك بجعل الاختبارات أون لاين، عبر الموقع التعليمي الأول بالإمارات، موقع المنهل التعليمي، وذلك حرصا على التباعد الاجتماعي، وايضا لتقليل انتشار فيروس كرونا المستجد.