عثمان ح27 الاخيرة | خدعة عثمان لـ صوفيا وفتح القلعة / بهادير وأيغول / مفاجئات قيامة عثمان الحلقة 27

عثمان ح27 الاخيرة | خدعة عثمان لـ صوفيا وفتح القلعة / بهادير وأيغول / مفاجئات قيامة عثمان الحلقة 27

عثمان ح27 الاخيرة،في اخر تخيل للموسم الأول من مسلسل المؤسس عثمان والذي سوف نقوم فيه بتحليل الإعلان الأول والإعلان الثاني من مسلسل المؤسس عثمان وبعض أحداث الحلقة السابقه ونقوم بتوقعات ما سيحدث في الحلقة القادمة.

السر وراء ظهور صوفيا و جنودها الجلادين

كما هو معلوم طبعاً فقد انتهت الحلقة السابقة من المسلسل بمشهد قتل عثمان لبلغاي كما بدا لنا ومحاصرة صوفيا له و جنودها الجلادين، وستبدأ الحلقة القامة بتواجه عثمان معهم وهنا سيبدو  أنه مهما  ضربهم سينهضون لأن السم لا يشعرهم بالألم ولكن لا احد سينقذ عثمان بل سيعرف سرهم ويقضي علي هؤلاء بمفردة بعد أن يكتشف سرهم هذا وحتي أن “فبوران” سيساعده بعد أن يكتشف سرهم، وعندما تري صوفيا عثمان يهزمهم ستهرب بينما “بزران” سينقذ “جوكتوغ ” وعثمان يلحق صوفيا وهي طبعاً سوف تهرب إلي القلعه، وبعد هذا سيأتي بامسي لمكان جوكتوغ وبوران ولكنة لن يجد عثمان فيلحقة ويطلب من بزران أخذ جوكتوغ وهو يلحق بعثمان غالبا، فعتمان وبامسي سيعودون للقبيلة بعد هروب صوفيا فيحاولون ايجاد خطة  لمهاجمة القلعة وفتحها أيضاً.

خطة القبض علي صوفيا و الانتقام منها

ولكن قبل أن تفلت صوفيا من يد عثمان يظهر في بداية الإعلان صوفيا وعثمان بالغابة اي أنه قد لحقها ولكن أحد سينقذها فربما هي هيلين، وعندما تعود صوفيا الي القلعة ستجند أن الاحتياطيات اللازمه غير كافية والجنود قليلة حيث سوف تقوم بطلب دعم للقلعة وغالباً سوف يكون لباسهم أحمر بينما جنودها لباسهم أبيض وهكذا سيهاجم عثمان والمحاربون والدراويش قافلة الدعم البيزنطي ويدخلون القلعة بالاسهم ليفتوحها حيث يظهر داخل القلعة تواجة جنود لباسهم ابيض مع جنود صوفيا والغريب وجود أقمشة حمراء مرمية علي الارض في هذه اللقطة، والمهم أن الدراويش ومحاربي القبيله كعثمان وغوندوز وبامسي وبوروان … سيكونون حاضرين عكس جوعتوع .

هل بالفعل يتم قتل صوفيا علي يد عثمان

والمهم أن بعد هذا سيصعد عثمان فوق الأسوار ويتسال اين هربت صوفيا فيقتل الجنود الذين كانو يحملونها وتبدأ مواجهتها، وكما يظهر في نهاية الإعلان أنه قد غرس سيفة فيها بينما يقول البعض أنها لن تموت ولكن الشخصيات النسائية دائما تموت بقطع رأسها وبهذا تكون قد ماتت، وفي مشهد آخر يكون بهادير قد عاد ويقول عين خاله علي القبيله لذا سيظهر بنو تشوبان لكن ايغول ستطلق سهما ما، فأما يريد المنتج أن يوهمنا أن شيء حدث أو أن ايغول حقا أصابت أما أباها أو هازال أو بهادير فينقل ليعالج، وحقا كان  الاعلان الأخير قد حرق جزء كبير من الحلقة القادمه حيث ربما تكون هناك حلقة طويلة وتكون أفضل أن شاء الله تعالي، ونتمني في كل مرة أن تكون الحلقة القادمه الأخيرة أفضل باذن الله تعالى.